الخميس , 23 فبراير 2017
الاخبار العاجلة
أنت هنا: الرئيسية » اﻻخبار العاجلة » نبض الرياضة||أبوبكر شمت || من سيقود إتحاد الناشئين بعد الإستقالات ؟

نبض الرياضة||أبوبكر شمت || من سيقود إتحاد الناشئين بعد الإستقالات ؟

 

 

 

* بعد إنتهاء الموسم الرياضي لإتحاد الناشئين الذي نعتقد أنه نسبياً كان ناجحاً بمجهودات قيادات العمل الرياضي بإتحاد الناشئين بالمحلية علمنا بأنباء غير سعيدة وياليتنا لم نعلم بها , فهناك أنباء رشحت عن إستقالات جماعية لأعضاء إتحاد المحلية سيتقدمون بها إستباقاً لدورتهم التي من المفترض أن تنتهي بحلول شهر مايو القادم .
* بلا شك مغادرة هولاء القيادات الرياضية ونهوضهم من كراسي الإتحاد سيحدث فراغاً إدارياً كبيراً وحتي إذا كان هذا الفراغ لفترة قصيرة حتماً سيترتب عليه تراجع في مسيرة قطاع الناشئين , فالموسم القادم لا يحتمل أن تكون هذه الأنباء ( الغير سارة ) صحيحة , ولا يحتمل الموسم التأخير حتي لا تتكرر الأخطاء السابقة التي نأمل تلافيها مستقبلاً .
* السؤال .. من سيقود الإتحاد بعد الإستقالات ؟ فإذا صحت هذه الأنباء لا بد من معرفة الأسباب التي دعت لذلك , وقد يكون هناك أسباب مقنعة ( للإستقالات الجماعية ) فإن كانت الإسباب مقنعة وجاء الإتفاق علي التغيير بالإجماع فعلي الجمعية العمومية وروابط المحلية التكاتف والتشاور والتناصح من أجل إختيار الأنسب والأقوي في إتخاذ القرار وتطبيق القوانين , ويجب أن يصاحب كل ذلك ثورة في تعديل القوانين واللوائح ( القواعد العامة والنظام الأساسي ) حتي تكون أكثر تأثيراً وفاعليه .
* علي مجالس إدارات الروابط الإبتعاد عن المجاملات والترضيات وترك الإنتماءات الضيقة حتي نأتي بأشخاص مؤهلين لقيادة هذا القطاع الحساس .
*هناك بعض الروابط لم توفق أوضاعها حتي الآن وتعمل كلجان تسيير وبعضها سحب منها صوت الثقة وبعضها حديث التكوين , فبهذه الوضعية لن تتاح لهم المشاركة في أي جمعية عمومية قادمة , فمن الأولي أن تبدأ هذه الروابط بنفسها أولاً وتوفق أوضاعها .
* إذا كانت مغادرة منظومة الإتحاد هي الخيار الأوحد لأعضاء الإتحاد الحالي في هذا العام فلزاماً علي الجميع أن يتقدموا بالشكر والعرفان لأعضاء المحلية نظير ماقدموه من مجهودات مقدرة وأعمال عظيمه تجاه هذا القطاع التربوي بكل تجرد وتفان وإخلاص خاصة الرمزين الرياضيين نميري حسين نصر ومختار الطويل ، فالرجل الإنسان ( مختار الطويل ) الذي تحمل الكثير من أجل أبنائه الناشئين صاحب مسيره ذهبيه في العمل الرياضي إبتدأت في بواكير الثمانينات منذ أن كان أميناً للمال بنادي الشعله وسط المدينة وتقلد منصب السكرتير بنادي الياقوته وسط المدينة وتدرج في العمل الرياضي حتي شغل منصب السكرتير لرابطة وسط المدينة للناشئين وعضواً في اللجنة الإداريه بإتحاد الناشئين وتقلد منصب سكرتارية إتحاد الناشئين لسنوات شهدت طفرة كبيرة في هذا القطاع ، فهذا ( المختار ) يستحق أن ينال مايستحقه من الشكر والعرفان من جميع قطاعات الناشئين .

#نبضة أخيرة

* إتحاد الناشئين جهاز حساس ومن يقود هذا القطاع يجب أن يكون قادراً علي تطبيق القوانين بعيداً عن الترضيات فرجاءاً إختاروا القوي الأمين من أجل مصلحة الناشئين .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*